كيف تطور لغتك عن طريق الاستماع إلى الأغاني؟

كيف تطور لغتك عن طريق الاستماع إلى الأغاني؟
عند سماعك لأغنية تحبها لأكثر من مرة سوف تحفظ كلماتها وتكررها بشكل لا إرادي، وبذلك يمكن اعتبار الأغاني وسيلة جيدة وفعالة لزيادة قدرتك على حفظ وتخزين المفردات الجديدة في ذهنك. كما أنها قد تكون مفيدة جداً في ربط وتنسيق اللغة الجديدة في الذاكرة، وباستطاعتك تقوية ذاكرتك وتعزيز قدراتك في تعلم لغة جديدة عن طريقها، فهي وسيلة جيدة لإضافتها للأدوات الخاصة بك في تعلم اللغة.


البداية بسيطة:

إنَّ الغوص في مفردات أغنية معقدة ستكون بداية ساحقة لك، وكذلك أمراً صعباً للغاية. بدلاً من ذلك بإمكانك البدء بالأغاني التي تحوي مفردات بسيطة وسهلة الفهم. بإمكانك إيجاد أغاني ثنائية اللغة، وبهذا تستطيع فهم بعض المفردات، والبعض الآخر بإمكانك استنتاج معناها من سياق الجملة  أو تحديد الكلمات التي لم تفهمها والبحث عن معناها في موقع Google أو في أي تطبيق للترجمة.


اجعل كلمات الأغاني صديقة لك:

تماماً مثل استخدام شريط الترجمة عند مشاهدة البرامج التلفزيونية أو الأفلام بلغة أجنبية، ستساعدك كلمات الأغاني المكتوبة في تسهيل إيجاد المفردات ومعانيها. يمكنك عادةً العثور على كلمات الأغنية عن طريق البحث عن اسم الأغنية في موقع Google أو الذهاب إلى صفحة الفنان الأساسية.
بإمكانك قراءة الكلمات وتتبعها بينما تستمع إلى الأغنية، فمن المؤكد أنها طريقة جيدة في التعلم مرئياً وكذلك سماعياً عن طريق رؤية الكلمات التي تسمعها بالأغنية وملاحظة كيفية كتابتها ولفظها.


أهمية الغناء مع الأغنية:

اجعل حبك للغناء يظهر عند محاولتك تعلم لغة جديدة بمساعدة الأغاني، فبعد الاستماع إلى الأغنية وقراءة كلماتها عدة مرات قم بالغناء معها، ثم حاول الغناء دون النظر إلى الكلمات لأن تكرار هذه العملية ستساعد ذهنك على حفظ الكلمات بشكلٍ عفوي.
وجدت دراسة أجراها باحثون في جامعة Edinburgh في اسكتلندا أن الغناء يمكن أن يساعد في تسهيل تعلم اللغات، فقد شارك ٦٠ شخصاً بالغاً في الدراسة، والتي تضمنت ١٥ دقيقة من الاستماع إلى كلمات أغنية معينة، ثم إعادة الاستماع إلى الكلمات بشكل طبيعي أو من خلال الأغنية، فالنتيجة كانت عندما تم اختبار المشاركين بهذه الدراسة تبيّن للباحثين أن أولئك الذين استخدموا الغناء سجلوا درجات أعلى من الآخرين.


إيجاد مقاطع الفيديو كليب:

إذا وجدت أغنية كنت تبحث عنها، وخاصةً إذا كانت كلماتها صعبة، فتحقق لمعرفة ما إذا كان هناك فيديو مصاحب للأغنية مع وجود كتابة لكلماتها يمكنك مشاهدته فيساعدك الفيديو في تعزيز الكلمات والعبارات الجديدة التي تتعلمها من خلال رؤية سياقها في الأغنية وإنشاء ارتباط مرئي بحيث تبقى في ذهنك. كما أنه مفيد جداً في النطق لمعرفة كيف يحرك المتحدثون الاصليون (أي المغنون) أفواههم. يتم بث معظم مقاطع فيديو كهذه على موقع Youtube.
لا تنتظر أكثر ابدأ بالبحث الآن، وقم بالتدرب على هذه الطريقة المسلية والمفيدة في الوقت ذاته.
اترك تعليقاً لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.